ما بين أجور نائب وعامل

طارق فتحي

نشرت بعض وسائل الاعلام التكلفة الاجمالية لمجلس النواب في العراق، والمكون من 325 نائب-ة، والمبلغ الإجمالي لمدة عام كامل هو 581 مليار دينار، من ضمنها 474 مليار دينار رواتب، أي ان كل نائب-ة يكلف الدولة مليار وثمانمائة مليون دينار سنوياً و150 مليون دينار عراقي شهرياً و5 ملايين دينار عراقي يومياً.

وتمضي الدراسة التي نشرتها احدى المعاهد المتخصصة (وبلغة النفط وباعتماد معدل سعر النفط 75 دولار اي ما يعادل تقريبا 100 ألف دينار، فأن تكلفة كل عضو-ة بمجلس النواب تبلغ 18 ألف برميل نفط سنويا، و1500 برميل نفط شهرياً و50 برميل نفط يومياً، أما بالنسبة لتكلفة المجلس السنوية تعادل بحدود 6 ملايين برميل نفط سنوياً و500 ألف برميل نفط شهرياً و17 ألف برميل نفط يومياً، وفق الإحصائية).

لم تتطرق الدراسة الى المصروفات الجانبية الأخرى لأعضاء المجلس. على العموم فأن مشروع ان تكون عضو-ة في البرلمان هو مشروع جدا ناجح، فالعضو-ة ولمدة أربعة أعوام سيخرج بمبلغ خرافي، يؤمن له حياته وحياة عائلته ويكفل لهم مستقبل سعيد وآمن.

من جانب آخر ترى العمال وهم يفترشون الأرض في “المساطر”، بانتظار من يشتري قوة عملهم، بمبلغ “25” ألف دينار، وبساعات عمل تتجاوز في بعض الأحيان 7 ساعات؛ او ترى عمال النظافة، وهم الأدنى اجورا، تتراوح اجورهم اليومية ما بين 8-15 ألف دينار؛ هنا تحاول ان تقارن بين أولئك وهؤلاء، فلا تجد أي وجه للمقارنة.

انسان ما، ذو عمل مكتبي، يغتصب اجرا قدره(5) مليون دينار، سوى جاء للعمل ام غاب او تعطل؛ وانسان آخر يبحث عن عمل، ويعرض قوة عمله للبيع بسعر( 25) ألف دينار، وإذا غاب فلن يتحصل على شيء؛ الانسان الأول مؤمن على حياته وحياة عائلته، ويعيش برفاهية تامة من كل الجوانب؛ الانسان الثاني معرض لكل المخاطر، وعلى رأسها مخاطر العمل ذاته؛ الانسان الأول يشرع كيفية حياة الانسان الثاني، وعلى رأسها اجوره وساعات عمله؛ هذا يعيش في عالم وذاك يعيش في عالم آخر، لا يقترب أحدهما من الاخر.

بالنتيجة النهائية يزداد التفاوت الطبقي شيئا فشيئا، ويزداد معه الصراع، فأجور النائب-ة ليست عفوية او دون دراسة، بل انها من صنع طبقة طفيلية وقذرة تغتصب ثروات الناس، وتزيد من افقارهم.

عن Albadeel Alsheoi

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

لماذا لا يثق العمال بقوتهم؟ حركة سلم الرواتب نموذجا

طارق فتحي منذ ان تم إقرار سلم الرواتب لعمال وموظفي القطاع العام في سنة 2008، ...

بمناسبة اليوم العالمي للسلامة في أماكن العمل

نوزاد بابان يوم (٢٨) نيسان / أبريل من كل عام نحتفل بذكرى [اليوم العالمي للسلامة ...

جرائم الشرف، كوسيلة للإدامة بالأنظمة الإسلامية القومية في العراق والمنطقة

اسيل سامي ازدادت في الآونة الأخيرة، ظاهرة قتل النساء والفتيات بداعي "غسل العار" في العديد ...

الغد الاشتراكي العدد ٣٨

لقراءة الجريدة على البي دي اف و خزنها الرجاء النقر على الزر ادناه:   تتقدم ...

نشرة صدى العمال تعقد ندوة لمناقشة أوضاع الطبقة العاملة في العراق

عقدت نشرة صدى العمال ندوة حوارية بمناسبة الاول من ايار بحضور عدد من الناشطين العماليين ...