رسالة مواساة بمناسبة رحيل رفيقنا العزيز خالد حسين سلطان

صبيحة اليوم المصادف الثامن والعشرين من آب رحل عن عالمنا المناضل الشيوعي والشخصية الإنسانية الفذة خالد حسين سلطان إثر مضاعفات الإصابة بفيروس كورونا، ليشكل صدمة مؤلمة لعائلته ولنا جميعا ولكل رفاقه وأصدقائه ومحبيه، وليترك فراغا وحزنا كبيرين لكل من عرف هذا الإنسان. 

يشكل رحيل المناضل الشيوعي خالد حسين سلطان خسارة كبيرة للحركة الشيوعية في العراق، إذ وقف بصلابة بالضد من نظام البعث الفاشي الذي اعتقله أكثر من مرة، وأعدم أحد أشقاءه. كما ووقف خلال مسيرته النضالية ضد أحزاب ما يسمى بالشيوعية والتي ساهمت طوال عقود بوضع العقبات والعراقيل بوجه الحركة التحررية للعمال والكادحين، وشاركت السلطات والأنظمة المتعاقبة في مشاريعها البرجوازية والرجعية. 

  لقد كان الراحل يقف بصف جماهير العمال والكادحين والمفقرين وكل التحررين بشكل دائم ومبدئي. فمن خلال كتاباته ومواقفه أصبح رمزا للنقد الصريح وغير المجامل المبني على تصور اشتراكي، معبرا عن طموح الأغلبية بالحياة الحرة المرفهة.

وللراحل خالد حسين سلطان جهود عظيمة في أرشفة سير وصور المضحين من أجل الحركة الشيوعية، فقد أصدر العديد من الكتب في هذا المجال كما أقام عددا من المعارض التي جسدت تضحية الشيوعيين خلال المراحل السابقة.

شارك الرفيق خالد في المؤتمر الأول لمنظمة البديل الشيوعي في العراق كضيف وصديق قريب للمنظمة حيث القى فيه كلمة مؤثرة عبر من خلالها عن دعمه للمؤتمر وداعيا المؤتمرين الى ضرورة استقبال مهام المرحلة بكل حزم وإصرار لتطوير الحركة الشيوعية. كان الراحل أحد أبرز أصدقاء المنظمة ومن المعتقدين بنهجها النضالي، وفي مقال له فيما بعد قال” أمنياتنا الى الإخوان والأصدقاء والرفاق في البديل الشيوعي بالموفقية والنجاح في مسعاهم وإنا معكم على هذا النهج، قلبا وقالبا، رغم كل ضجيج الأواني الفارغة”.

 تواسي منظمة البديل الشيوعي في العراق من الصميم عائلة الراحل خالد حسين سلطان وكل رفاقه وأصدقاءه ومعارفه، وتشاركهم أحزانهم بهذه الخسارة الكبيرة. وتؤكد على مواصلة النضال الشيوعي بكل ثبات والإدامة بالمسيرة النضالية لرفيقنا العزيز خالد.

منظمة البديل الشيوعي في العراق

28-8-2021

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

نناضل من اجل مجتمع حر خالٍ من كافة اشكال التمييز والاضطهاد

تعاني البشرية كافة على مر العصور من القمع والقتل والانتهاكات بصورة مباشرة وغير مباشرة، من ...

احتجاجات وإضرابات عمال العقود  

شهدت محافظة الديوانية بالتزامن مع مجموعة من المحافظات مثل بابل والناصرية والنجف حركة احتجاجية عمالية ...

حضيضٌ لا قاع له !

عبدالله صالح تتناول، هذه الأيام، وسائل الاعلام العراقية، الاقليمية والدولية، بالإضافة الى شبكات التواصل الاجتماعي، ...

حول تنظيم العمال

مؤيد احمد تنظيم نضال العمال هو تحد كبير وقضية رئيسية وملحةتواجهها هذه الطبقة في العراق ...

الحرية لبشير عباس

طارق فتحي لم يمر العراق بنظام اجرامي كهذا ابدا، فأي مقارنة او مقاربة ولو بسيطة ...

%d مدونون معجبون بهذه: