البلاغ الختامي لمؤتمر بغداد للثوريين الثابتين على انتفاضة اكتوبر

السيدات والسادة الحضور من المنتفضات والمنتفضين والناشطين الثوريين والمنظمات والتنسيقيات والنقابات.

 بعد ان اجتمعت هذه الجهات في هذا المنعطف التاريخي الذي يمر به العراق، هادفة الى توحيد نضال كل المتطلعين والساعين لبلورة موقف جماهيري موحد يتبنى الخط الثوري، الذي انطلقت من اجله انتفاضة أكتوبر، وهو الخلاص من النظام المليشياتي الفاسد لتيارات الإسلام السياسي والقوميين بكل احزابه وقواه باعتباره المسبب الرئيس لكل المآسي والكوارث التي عصفت بالبلاد منذ 2003 ولغاية اليوم.

ان الموقعين على البيان الختامي للثوريين الثابتين على اهداف انتفاضة أكتوبر 2019 والمنتمين للكادحين والعمال والمعطلين عن العمل، والشبيبة الثورية والنساء، وكل الشرائح الثورية التحررية المتطلعة لإنهاء النظام المحاصصاتي الفاسد الجاثم على صدور الناس، يعلنون انهم بعيدون كل البعد عن صراع اجنحة النظام، وهي تمثل أحزاب وقوى السلطة، مهما حاولوا التحدث باسم الجماهير ومظلوميتها.

كما ان مؤتمر بغداد هذا يعلن انه غير متبني لأية اطروحات تصدر من هذه الجهة او تلك، والتي تحسب نفسها على الانتفاضة، وهي في جوهرها تبحث عن حلول من خلال الإبقاء على النظام والمحافظة عليه من خلال اجراء بعض الإصلاحات والترقيعات هنا او هناك، كإجراء انتخابات مبكرة او الاستعانة بالخارج من اجل اجراء التغيير وغيرها من المشاريع غير النابعة من الجماهير. 

فضلا عن ذلك، يقف المؤتمرون بوجه جميع مشاريع التغيير عن طريق الانقلابات العسكرية واحداث التغيير الشكلي  الفوقي من قبل أي من قوى النظام.

ان المؤتمر يقف بوجه من يريد اجهاض الحراك الثوري الجماهيري بجره الى هذا او ذاك من اجنحة النظام واحزابه وقواه وصراعاتهم، بما فيها الصراع الجاري بين التيار والاطار، وكذلك الصراعات الجارية بين أحزاب السلطة في إقليم كوردستان ومساعي شركائهم في البرلمان والحكومة، والانتهازيين من كل شاكلة ولون لاحتواء المد الثوري.

كما، ويقف المؤتمر بوجه من يريد، تحت اية ذريعة كانت، جر الحراك الاحتجاجي لصالح ايران او أمريكا او الدول الاقليمية المتحالفة معها، او لصالح بقايا البعثيين، او القوى والحركات الاخرى المرتبطة بأجندات دولية.

ان  المؤتمرين على قناعة تامة  بضرورة  انتصار الثورة، والخلاص من المنظومة السياسية الحالية بكاملها، و تحقيق اهداف الثورة  في تحويل سلطة الدولة الى الجماهير المنظمة في مجالسها الثورية، للإقدام على انهاء الفقر والبطالة والمرض وجميع المصائب الاجتماعية الأخرى، و كي تخطو لبناء مجتمع تسوده الرفاهية والحرية والأمان والمساواة.    

يتبنى المؤتمر المهام والاهداف التالية:

  • العمل الجدي على توحيد نضال جميع المنتفضين الثوريين الرافضين للنظام  وللأحزاب والقوى المشاركة فيه والداعمين له بأية ذريعة كانت، والساعين للتحرر من الافقار والقهر والاستبداد والمناهضين لكل أنواع التبعية. 
  • تحديد المتورطين في سفك دماء المنتفضين وإحالتهم الى المحاكم ومحاكمتهم وفق معايير قضائية حرفية. 
  • استعادة جميع الممتلكات والأموال الموجودة، داخل العراق وخارجه، والمسروقة من قبل رموز النظام والمتنفذين وجميع الفاسدين، وتحويلها الى خزينة الدولة وتخصيصها  لرفاهية الجماهير وإيجاد فرص العمل والضمان الصحي والتعليم العام المجاني وتطوير اقتصاد البلاد.

الأهداف الأساسية للمؤتمر :

  1. إلغاء النظام  المحاصصاتي الحالي المبني على أساس تقسيم المجتمع الى مكونات قومية ودينية وطائفية. 
  2. تأسيس النظام السياسي وفق مبدأ المواطنة الكاملة للجميع بدون أي تمييز على أساس الدين، المذهب، الطائفة، القومية، العرق، العشيرة، الجنس واللون. 
  3. إلغاء جميع سياسات الدولة الاقتصادية الرأسمالية الليبرالية الجديدة، ورفض شروط صندوق النقد والبنك الدوليين والتي تسببت في إفقار الجماهير وفرض البطالة والبؤس الاقتصادي على العمال والكادحين والشبيبة والتهميش الاجتماعي لأكثرية المواطنين.   
  4. فصل الدين عن الدولة والنظام التعليمي. 
  5. ضمان حرية المرأة ومساواتها التامة مع الرجل، وإلغاء جميع القوانين المناهضة للمرأة وضمان الحماية لها من تطاول المؤسستين الدينية والعشائرية. 
  6. الحرية السياسية بدون قيد أو شرط، حرية الإضراب، التظاهر، التنظيم، التجمع وتشكيل النقابات والاتحادات والجمعيات. حرية التعبير والعقيدة والنقد وحرية الصحافة واستخدام الأنترنيت وشبكات التواصل الاجتماعي.
  7. صياغة وتنفيذ تشريعات تضمن أوسع الحقوق والضمانات للعمال وتؤمن لهم اقصى درجات الرفاهية وأفضل الظروف ملائمة للعمل وتحقق آخر ما اكتسبته الحركة العمالية العالمية في هذه المجالات. 
  8. توفير العمل أو ضمان البطالة لكل معطلة ومعطل عن العمل. 
  9. توفير السكن المناسب والتعليم العام المجاني المعاصر والخدمات الصحية المجانية المتطورة للجميع.
  10. توفير الخدمات الأساسية من ماء وكهرباء وغيرها من الخدمات الضرورية بشكل مجاني ومن ميزانية الدولة.

مؤتمر بغداد للمنتفضين الثوريين 

26 آب 2022

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

بيان اللجنة المؤقتة للمنتفضين الثوريين . حول الاحداث الاخيرة

اثبتت النهاية المتوقعة لحركة التيار الصدري الاخيرة, تمادي اطراف المشهد السياسي, بسفك دماء الشعب واللعب ...

الصف المستقل للجماهير الثورية عن صراع اجنحة النظام، الخطوة الاولى لتحقيق التغيير الجذري

لقد تحول الصراع السياسي المستمر منذ اشهر عدة بين  جناحي الإسلام  السياسي الشيعي المتمثلين بالتيار ...

ندين بشدة قمع الحريات السياسية والتظاهرات في اقليم كوردستان

بلاغ اعتقلت القوات القمعية التابعة للحزبين المليشياويين الحاكمين في إقليم كوردستان (الحزب الدمقراطي الكردستاني والاتحاد ...

استراتيجية الاطار والتيار للإجهاز على الثورة في الازمة السياسية للنظام في العراق

للمرة الثانية في غضون ثلاثة أيام يقتحم متظاهرون تابعون للتيار الصدري قاعة البرلمان العراقي في ...

ندين بشدة  المجزرة الإرهابية لحكومة أوردوغان وجيشها بحق السياح في مصيف برخ  

 ارتكبت حكومة اوردوغان وقواتها العسكرية مجزرة ارهابية أخرى بحق سكان مدنيين في إقليم كوردستان اليوم، ...

%d مدونون معجبون بهذه: